Bosporous bridge Istanbul

خبر صحفى

انضمام تركيا لـ e-CMR يفتح محاور رقمية كبيرة

14 مارس 2018 اسطنبول

مستهلة بe-CMR  وTIR الرقمية، تنضم تركيا إلى دول الجوار لإنشاء محور لرقمنة النقل البري بين آسيا وأوروبا. 

بموقعها الاستراتيجي في التجارة العالمية وكونها دولة عبور رئيسية بين الشرق والغرب، تعد تركيا أحدث الدول التي اختارت بوليصة الشحن الرقمية وذلك بانضمامها لبروتوكول e-CMR.

جاء القرار عقب نجاح المشروع التجريبي لعمليات TIR الرقمية العام الماضي بين تركيا وإيران، ويمثل خطوة هامة للأمام نحو إقرار عالمي أوسع نطاقا للنقل الرقمي والنظم اللوجستية – بما في ذلك عبور الجمارك.

بناء على ما تقدمه من مميزات لخفض التكلفة عبر تبادل البيانات وإدخالها بشكل أسرع وأكثر شفافية، فإن إلتزام تركيا بe-CMR يرسخ الجهود الإقليمية المستمرة الأوسع نطاقا.

أطلقت اليونان عملية تجريبية وطنية في عام 2017 بهدف التوسع أكثر. وخطت رومانيا مؤخرا خطوات واسعة نحو الانضمام، في حين تأمل بلغاريا – التي انضمت بالفعل إلى البروتوكول الإضافي -  في تشغيل e-CMR قريبا. وقد أعلن انضمام إيران في نوفمبر الماضي، وأصدرت حكومتا روسيا ومولدوفا مؤخرا قرارات بشأن الإنضمام إلى e-CMR.

بصفتها واحدة من الدول الرائدة عالميا في النقل واللوجستيات، تعترف تركيا بأن e-CMR سوف تدعم كفاءة سلاسل اللوجستيات لتجعل تدفق البضائع أكثر أمنا وأوسع نطاقا.

للتواصل

كارن مازولي
مدير عام الإعلام والاتصالات، IRU
+41-22-918 27 96 (مباشر)
 796338953  41 + (هاتف محمول)
karen.mazzoli@iru.org