IRU Mobility, IRU Mission

الحركية

جعل الناس على اتصال بالذي يهمهم أكثر


من أفقر قرية إلى أغنى مدينة، يحتاج كل إنسان إلى التحرك: للعمل، للأكل، للتعلم، لاختبار العالم، وللاتصال بمن يُحِبّ


تَحْبُكُ شبكات النقل جواً وبحراً بالقطار وعلى الطرق كوكبنا كله


من إمدادات سلسلة التزويد التصنيعية العالمية الأكثر تعقيداً، إلى الحصول على الغذاء من الحقل إلى الطاولة بأسرع وقت ممكن، ولكي نكون قادرين على عبور المدينة تحت المطر، فان شبكات النقل هي أساس حياتنا، وظائفنا ومجتمعاتنا


والطرق هي عوامل الاتصال التي تَحبُك كافة أنماط النقل معاً بحيث تستطيع كافة أنماط النقل العابر الأخرى العمل في تناغم. طيلة أكثر من 4000 سنة، ساعدت الطرق في جمع الناس معاً وسهّلت عليهم نقل سلعهم


على مدى التاريخ، تطوّرت المناطق ذات النقل الطرقي القوي بسرعة أكثر وأصبحت أكثر ازدهاراً من تلك التي لا طرق عندها

asia road transport organisation

الرخاء، التجارة، النمو الاقتصادي، الوظائف، الأمن، السياحة، التعلم والمبادلات الثقافية، الحواضر والمدن، والمجتمعات القوية تعتمد كلها على النقل الطرقي


يعتمد دور IRU على ضمان ان يكون للنقل الطرقي مستقبل مستدام، و لهذا نعمل لضمان ان تكون كافة حلول الحركية - الباصات،  الحافلات، سيارات الأجرة والشاحنات هي اليوم - أكثر سلامة، اخضراراً، نظافة، هدوءً وأكثر فعالية من أي وقت مضى


خلق التحركية هو إحدى قِيَمنا المركزية، إلى جانب السلامة، التجارة والبيئة، كجزء من مهمتنا لنقل الناس والسلع بطريقة سليمة ومسؤولة بيئياً

إقامة الاتصالات، جعل الناس والأماكن أقرب لبعضهم البعض. تربط الطرق الناس وشركات الأعمال بالأسواق العالمية وبكافة الأنواع الأخرى من النقل

روابط ذات الصلة

بإمكان الشاحنات الذهاب إلى أي مكان. سواء كانت كبيرة أم صغيرة، تعد أهم طريقة تُنقل بواسطتها السلع

روابط ذات الصلة

لقد أعطت الباصات والحافلات شكلها للحركية المستدامة لأكثر من قرن من الزمن

المحتوى ذو الصلة


 منذ البداية، قدمت سيارات الأجرة خدمة النقل العام الضرورية، وأحياناً كثيرة كرموز ثابتة، في الحواضر والمدن والمناطق الريفية في كافة أنحاء العالم

المحتوى ذو الصلة

Share