Middle East overview

نظرة عامة على الشرق الأوسط

IRU في الشرق الأوسط والمنطقة

يهدف نشاط IRU في الشرق الأوسط والمنطقة إلى إثارة الوعي وتنفيذ الممارسات الفضلي في ما يتعلق بنقل الناس والبضائع، وتشجيع التنمية الاقتصادية والتكامل الاقليمي عبر تسهيل التجارة والنقل

يسعى IRU، بنوع خاص، إلى تعميق الوعي بخصوص TIR في البلدان التي على إطلاع أقل على نظام المرور العابر هذا للجمارك الدولية. بالنسبة للذين وقّعوا على اتفاقية TIR في الشرق الأوسط والمنطقة، هدفنا هو تشجيع الناس على اختيار هذا النظام بدلاً من الخيارات المحلية الأخرى. TIR له أفضلية بنوع خاص بالنسبة لمشغلي النقل الذين يتعاملون مع الاتحاد الأوروبي، كما ان IRU يوصي باعتماد TIR مع نطاق امتداده الأوسع، وغاياته وأهدافه، على برامج المرور العابر المركزة على الاتحاد الأوروبي.

التركيز على التدريب

يُشدد عملنا في الشرق الأوسط والمنطقة أيضاً على التدريب، وعلى انتاج معرفة متزايدة حول معاهد التدريب المشاركة لأكاديمية IRU، أو ATIs. تساعد برامج تدريب الأكاديمية هذه في تحديث قطاع النقل ولها وجود قوي في الأردن، المغرب، عُمان، قطر والمملكة العربية السعودية. تقدم المعاهد هنا خدمات موجهة للسوق مع تركيز على القوانين النظامية الدولية ومعايير السلامة، وتقدم أفضلية تنافسية لمشغلي النقل في الشرق الأوسط الراغبين في الاتجار دولياً.

أبعد من ذلك في الشرق الأوسط، تركز برامج IRU لتوسع TIR على بلدان مجلس التعاون الخليجي (GCC): البحرين، الكويت، عُمان، قطر، المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. اننا ندعم هذه البلدان في رحلتها للتوقيع على اتفاقية TIR. آخر البلدان المستعدة للانضمام إلى TIR هي عُمان والسودان.

Middle East road transport organisation

يشجع TIR الوحدة الاقليمية

في صميم تركيزنا على TIR هناك فكرة الترابط: إننا نعرف ان نظام المرور العابر هذا للجمارك الدولية، وأدواته ذات الصلة مثل التصريح الالكتروني المُسبق، أو TIR-EPD، عند نقاط الجمارك، يساعد في تحسين تدفّق التجارة عبر نقاط الحدود والجمارك. منذ بدايته سنة 1949، أثبت TIR انه حلّ لتحقيق الوحدة الاقليمية، وللتدفقات التجارية الدينامية، وساهم بصورة كبيرة في طرق أسلم ومجتمع سائقين ومجتمع قيادة مهني ذي مهارات عالية. لهذا السبب يروج IRU لـ TIR كآلية للتكامل الاقليمي والاقتصادي، وكطريقة لكي تعمل البلدان معاً.

eTIR الالكتروني الريادي

أحد المشاريع الكبرى الجاري تنفيذها في المنطقة هو التمهيد لـ TIR الالكتروني، - وهي صيغة لنظام TIR مجهزة بكمبيوتر بالكامل. سنة 2015، تم إنجاز بنجاح أول مرحلة لمشروع رائد بين إيران وتركيا، كما ان المراحل القادمة لـ TIR الالكتروني سوف تنجز في السنوات القادمة.