سلطنة عُمان تستعد إلى تحقيق طموحاتها اللوجستية بالانضمام إلى اتفاقية TIR

خبر صحفى

سلطنة عُمان تستعد إلى تحقيق طموحاتها اللوجستية بالانضمام إلى اتفاقية TIR

30 أكتوبر 2018 مسقط

عُمان تُعلن اليوم عن نيتها الانضمام لاتفاقية TIR. من المُنتظر أن تؤدي المصادقة على المعيار الدولي للإجراءات الجمركية للعبور إلى تحويل مشهد النقل الطرقي في البلاد وإتاحة مزيد من الفرص في مجال التجارة والنقل متعدد الوسائط لتُصبح عُمان في المستقبل القريب مركزا لوجستيا رائدا.

في إطار تحقيق الاستراتيجية اللوجستية الوطنية لسلطنة عُمان، ستعمل البلاد على تنفيذ اتفاقية TIR فور المصادقة عليها وتحسين البنية التحتية غير المادية في البلاد ودعم الآليات والمؤسسات تسهيلا لعمليات التبادل التجاري التي من شأنها أن تتزايد بفضل موقع السلطنة الاستراتيجي.  كما أن اعتماد هذا المعيار الدولي يبعث برسالة قوية للمستثمرين ويُعزز ثقتهم في فرص العبور والتجارة في عُمان.

وأفاد الأمين العام لمنظمة IRU، السيد أمبرتو دي بريتو، قائلا: "على ضوء انعقاد مؤتمر IRU العالمي في مسقط هذا الأسبوع، ندرك أن لدينا قناعة مشتركة ومؤكدة مع شركائنا في عُمان بأن تحديث خدمات النقل الطرقي وتحقيق الانسجام على مستوى الإجراءات الجمركية سيهيئ أرضية متينة لمعالجة قضايا أعم تتعلق بالتنمية التجارية في المنطقة وتحقيق الاستدامة والنمو الاقتصادي."

وسيثمر تفعيل اتفاقية TIR فوائد على غرار استمرار الترابط عبر الحدود، وباعتبار مشروع البحرين للانضمام لشبكة TIR لدى مجلس التعاون لدول الخليج العربية، يُتوقع أن تضطلع سلطنة عُمان بدور استراتيجي في تحسين آفاق التجارة الإقليمية.

 وسيعمل IRU عن كثب مع الوكالات العُمانية المعنية لتطوير منظومة TIR الرقمية المستندة إلى أحدث التكنولوجيات وتندرج في صلب جهود العمل على ضمان سلسلة إمدادات أكثر فعالية وقائمة على الشفافية.

 وأفاد معالي وزير النقل والاتصالات في سلطنة عمان، الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي قائلا: "لا شك في أن هذه الخطوة ستؤدي إلى تحسين خدمات النقل وستساهم بشكل هام في تحقيق الاستراتيجية الوطنية اللوجستية لتسهيل الأنشطة التجارية المستدامة وجلب الاستثمارات للسلطنة."

وستتوجه الأنظار خلال مؤتمر IRU العالمي لسنة 2018 الذي سينعقد الأسبوع القادم إلى آفاق النقل والتجارة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وسيكون هناك تركيز على الممرات الجديدة للنقل متعدد الوسائط التي تربط بين أفريقيا وآسيا وأوروبا عبر دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية باستخدام منظومة TIR.

وتعتبر التجارة الثنائية بين الدول العربية منخفضة حيث لا تزيد عن 10 في المائة مما سيتيح الفرصة الآن لكل البلدان في المنطقة للانضمام لاتفاقية TIR لتعزيز فرصها في تسهيل التبادل التجاري إلى أقصى حد.

 ويسلط اختيار عُمان لاستضافة مؤتمر IRU العالمي الضوء على البنية الأساسية العصرية للبلاد ودورها الجغرافي - السياسي في منطقة الخليج وخارجها، إلى جانب رؤيتها الطموحة لنمو التبادل التجاري والقطاع اللوجستي، وهي بذلك خير مكان يجتمع فيه رواد قطاع النقل والتجارة من مختلف أنحاء العالم.
 

للاتصال

فريدريكا ريلاندر
مديرة - قسم الاتصالات والأحداث
المكتب:   +41 22 918 27 98
المحمول: +41 79 123 46 39 
fredrika.rylander@iru.org

 

مؤتمر IRU العالمي

عمان 6 - 8 نوفمبر